موقع الكاتب صلاح معاطي
مرحبا أيها الزائر العزيز أنت الأن في نطاق موقع الروائي صلاح معاطي

موقع الكاتب صلاح معاطي

موقع يحتوي كتب واعمال الروائي صلاح معاطي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


















دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 24 بتاريخ الجمعة نوفمبر 29, 2013 6:18 am

شاطر | 
 

 مختارات شعرية قصيدة فعفوا للأمومة ياجميلة شعر محمد سليم الدسوقى مختارات الدكتور نادرعبدالخالق

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور نادر أحمد عبدالخالق



عدد المساهمات : 22
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 09/11/2009

مُساهمةموضوع: مختارات شعرية قصيدة فعفوا للأمومة ياجميلة شعر محمد سليم الدسوقى مختارات الدكتور نادرعبدالخالق   السبت نوفمبر 21, 2009 1:54 pm

فعفواً للأمومة يا " جميلة " !!!

على أردانك الجُلى جميلة ...
ضعى نقشى وأشعارى الكحيلة
فذاك الحبُ تعرفه فرنسا
وتعرف أننى أخشى العذولة
عرفتُكِ عندما كنا كباراً
وصنتك عند نجعتنا الأثيلة !
ولما هبّت الريحُ الخزامى
ودحدحتِ النسائمُ والعسولة...
ورفرفت الهوادجُ والصوارى
وحطت فوق شامتنا الجديلة ...
لففتُك /لا أبا لك/فى دثارى
وصُنْتُكِ فى أزاهيرِ الخميلة !
وأرخيتُ السُدول على خبائى
وأندائى وأبهائى العليلة !
وذُدْتُ الليلَ عن دنيا العذارى
وذُدْتُ الويل عن شرف القبيلة
وأعطيتُ المهورَ وما ملكتُ
وأسديتُ القناديلَ .. الفتيلة !
وما روَّحتُ من تيجان روضى
ومن أرضى وراياتى الظليلة ...
وما خضّبتُ كفّكِ من شذاه
وما جادت به الريحُ العليلة ...
وما صبرى وصبرُك هام عشقاً
وما صبوى وصبوُك والرجولة !
وما عهدى وعهدُكِ كان شمساً
ونبراساً تَفتَّر فى ذهولة ...
وما حفِلت به جُنُب الليالى
والنهارات التى ملأت غيوله ..
وكنّا فوقها صاباً وشهداً
على سنن الحزونة والسهولة ...
وصرنا فوق صبوات العذالَى
" مراجلَ " واصطحاباتٍ صئولة !
سلى "فرحاتَ" يا "بنتَ المثنّى"
فكم نجواه ما زالت قئولة !
على العادى وما خطّت يداه
وما تهرَّأ من لياليكِ الصليلة ..
ففى نهريك شذوى مُعطياتى
ورُقياتى التى أضحت قتيلة !
فماذا صار فى الدنيا حياتى ؟
وماذا دار فى خَلَدِ الفسيلة !!!
وفى التاريخ والصابات عزمٌ
وفى بُحرانِك العذبُ الأفولة ...
وفى الرُكبان زيفٌ وارتيابٌ
وفى الغلمان من جرحوا الخئولة !!
وما عرفوا الذى قد كان عهداً
وما عرفوا الخنوثة والرجولة !!!
لقد أخطأتِ يا مثَلى الأبىِّ
ويا دنيا العروبة يا أصيلة !
فبينا تنبُتين من الروابى
ملأتِ الكأس فيضاً من سليلة...
فلا عرباً حثوْتِ ولا يهوداً
ولكن ذاك أنبوب الطفولة !!!
وعفواً للأمومة يا جميلة !!!!!!!!
مهداة إلى الفدائية " جميلة بو حريد "
شعر
هذه القصيدة مرسلة إلى جميلة أبو حريد المناضلة الجزائرية نظمها الشاعر اليوم معاتبا ومعلقا على مايجرى الأن على الساحة يبكى فيها الأمومة العربية ويربت على كتف الجميلة جميلة أبو حريد ويختزل فيها الجزائر والعروبة ويندد بيهود القومية والعروبة الجدد من هم على رأس السلطة الجزائرية
محمد سليم الدسوقى
مختارات الدكتور نادرعبدالخالق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مختارات شعرية قصيدة فعفوا للأمومة ياجميلة شعر محمد سليم الدسوقى مختارات الدكتور نادرعبدالخالق
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الكاتب صلاح معاطي :: الأدب :: دراسات أدبية-
انتقل الى: